19 July 2009

بتحب؟؟؟؟

جواه كلام كتير محبوس
مش عارفة ليه مش راضي يصرخ جواه و يثور
اغضب و طلع كل الغمام جواك
بتحب؟؟؟؟
طب ليه مش عارف تقول
دافع و قول
كسر و هد اسوار اتبنت من مجهول
اوعى تضيع حلم عشت سنين عليه بتقول
اوعى تنهزم ... تندم و ترجع تلوم القدر و تقول
ليه يا قدر حبيت و معرفتش اطول

القدر شيئ مكتوب و الكتاب خلاص مقفول
متقفش ساكت و ترجع تقول
ده مكنش بإيدي ده فعل من مجهول
انا ثقتى فيك بتخليك قدامى مسئول
خد قرار و خليك عنه مسئول
بالرضى و الهداوة تفتح الباب و لو حتى كان مقفول
دى القلوب بإيد المولى و ده شيئ ليه مليون مدلول
فتش جواك و جوا القلوب
الحل فإيدك و إنت وحدك عنه مسئول
يا تاخد حقك فى الحياة أو تعيش باقى العمر مذلول
مين يرضى بالمهانة قدام تمسكه بحلمه وميبقاش عنه مشغول

أيام طويلة سكت و تقول مش معقول
دلوقتى خلاص مبقاش فيه شيئ مش معقول
دور على حل تحاور بيه العقول
أذنبت أم لم تذنب قدام الكل مسئول
ارفع راية الحق و صدق احساسك متخليش عقلك مقفول
الدايرة عليك اتقفلت و لازملها حلول

انا قلبي معاك و عليك مقفول
اسمع و اعقل كلامى قبل ما تثور و تقول
كل واحد عن لسانه مسئول
والإبتسامة ويا الكلمة الطيبة تهزم كل العقول
قول كلمة حق و عيش رسالة خير ليها ألف مدلول
إن دلت على خير فهو قصدك و لو اتفهمت شر انت مش مسئول

وعدتك مش هتخلى عنك وانت وعدتنى بايدك هتكون الحلول
غيرك ما بتشوف عيني و انت عن ده مسئول
وعدتنى بجنة وانا بستنى تيجي للعالم تقول
غيرها ما شافت عيني و مستحيل لغيرها اكون
اثبت ليا و للعالم كله تمسكك بحلمك وبنجم عالى ليه هتطول
ثقتى ليك غالية و فى انتظارك تيجي تقول
حب عمرنا كله و مستحيل شيئ بينا يحول

6 comments:

Hajar Jackoub said...

ياااااااااااااااااااا جامد ،،، لأ بجد بجد المصايب بتصنع المستحيل!! بس بجد المشاكل بتخلي الواحد يكتب أحلى ما عنده و انتي فعلا أبدعتي في النص ده، هو صحيح قافيته مش مظبوطه أوي و في حاجات ناقصة بس نقدر نقول ان ده مش هدفك أصلا ،، و انتي يهمك المعنى و المعنى وصلِّي و أعتقد إنه هايوصل لناس تانية ;) مش كده ولا ايه!

بجد عجبني أوي كلامك و أثَّر فيا يا إسو و خلاني أكتب بالعامية كمان =D
استمري يا بنتي و ربنا يناولك اللي في بالك
أكتر الحتت اللي عجبتني هي
-----
كسر و هد اسوار اتبنت من مجهول

انا ثقتى فيك بتخليك قدامى مسئول
خد قرار و خليك عنه مسئول

و الجزئية ديه فيها رسالة مهمة جدااا:
ارفع راية الحق و صدق احساسك متخليش عقلك مقفول
الدايرة عليك اتقفلت و لازملها حلول

أما الجزء الأخير فكان الأجملو خصوصا الخاتمة
ثقتى ليك غالية و ف ى انتظارك تيجي تقول
حب عمرنا كله و مستحيل شيئ بينا يحول

و إلى الأمام دائما يا عزيزتي
و ربنا يهدِّي النفوس و يصلح الحال و يهدي
اللهم آميــن :)

isra2jack said...

مرسي يا جوجى على الكلام الحلو ده
الحمدلله ان المعنى وصل

ادعيلي قوي

Mohammad said...

قال فيلسوف معاصر : في رأس كل منا وهم كبير إسمه الحب
قلت : ولكني لا أراه وهما
قال : وما ذاك
قلت : حقيقة ثابتة ثبات الوجود
قال : وهل تعرف ما هو الوجود
قلت : وجودنا معا
قال : وهل نحن سنخلد معا
قلت : مقابل الوجود لا بد أن يكون فناء
فال : وما بين الوجود والفناء الا لحظات
قلت : نعيشها بالحب وبدونها لا وجود
فال : ومن لم يحب لا يكون موجودا
قلت : بلى
قال : لعلك تشير الى حب البقاء
قلت : أليس حبا
قال : ومن أجل حب البقاء يقتل الأعلى الأدنى وقد يقتل هو الأعلى
قلت : فلنبسط الأمر ونضعه على بساط البحث
قال : لعلني مستمع جيد ، هات ما عندك
قلت : بل إني مستمعك ، أو هكذا يجب أن يستمع من هو مثلى الى من هو مثلك
قال : انها قصة حدثت في ماض قريب ، وكل ما يحدث هو ماض قريب
قلت : أليس هناك حاضرا
قال : اذا رأيته أو تحدثت عنه أو عشته فقد أصبح ماضيا
قلت : فلأستمع لك
قال :
محموم هو قد جافاه الرقاد وآلام شديدة تعتصر قلبه وتعتمل نفسه فلايلق بالا لالام الجسد ولا يحسها ، تجده تارة واقفا وتارة يلقي بنفسه على الفراش ولا يلبث أن ينتفض جالسا أو قائما ، سألته ماذا؟ قال انها اللوعة ، فقد فرض علي ألا ألتقيها وألا أتزوجها ، عندما تيسرت الأمور وزالت المعارضات ممن أنتمي اليهم ، وجدت الطريق مسدودا ، لا لم تقاوم بما يكفي وانتزعها مني ذو سطوة ونفوذ فتذللت له كل السبل ، قلت أليس لك مخرج مما أنت فيه؟ ، ألست إنسانا؟ قال وماذا يعني؟ ، قلت النسيان ، قال مستحيل .
لم يلبث الا قليلا ، ووجدته هانئا سعيدا مع أخرى تزوجها وله منها الولد ، تسللت بعيدا بعيدا كي لا يراني ولا يرى في نفسه مني اتراحه التي واساها أنه إنسان .
قلت: هذا واقع الحال ، ولا ينفي أنه أحب الأولى وفي نفسه منها طيف وخيال كما أنه يحب الثانية
قال : أرأيت ، إنه الوهم
قلت : لا ، وكيف تجد الغلبة لمن يتزوجون ولا يفرق بينهم سوى الفناء ، أليس حبا
قال : بل إنه إلف العادة ، هل لك أن تدلل على ما تراه
قلت : ما أره هو مرحبا بالحب الذي يبدأ بعد الزواج فهو ينمو ويستمر مدعوما من الخالق الذي يهب المودة والرحمة لهكذا حب . ولكن الحب الذي ينتهي بالزواج ينتهي .
قال : هل يقتل الزواج الحب .
قلت : لا ، هنا أتفق معك أن ما قبل الزواج هو ميل وهوى وليس حبا
قال : وهم الا تعترف
قلت : سمه ما شئت اتفقنا أو اختلفنا ، ولكن هل عندك قصة أخرى
قال : هلا حدثتني هذه المرة عما رأيته وجعلك تؤمن بهذا الحب
قلت : بلى خذ من الواقع حكايتي
بعيدا بعيدا عن الجذور وفي خطى سريعة وجدا نفسيهما في معترك آخر دون أهل ولا أصحاب يبدآن حياتهما ، اتفقا اختلفا ، لا يعلم عنهما سوى الخالق ، الطباع والعادات والاهتمامات والانتماءات مختلفة اختلافا بينا ، أحبا بعضهما وأحبا الحياة معا قبلها ، كان منها المودة ومنه الرحمة ، اختلفا أو اتفقا ، تشاجرا وتصالحا ، بالحب يبدأ وينتهي كل شيء ، هل هذا وهما أيها الفيلسوف؟
قال : إلف العادة كما أسلفت
قلت : إلف العادة لا يكون في العلاقات الانسانية ، يمكن أن يكون في السلوك ، وهو بذلك يشترك فيه الانسان والمخلوفات الأخرى وخاصة الحيوانات .
قال : لست أرى ما ترى
قلت : لعلك ترى ، فقد انسحب منك العمر ولم تتزوج
قال : تلك قضية أخرى
ولم نتفق !



Part I

isra2jack said...

و يبقى الخلاف يا أبتاه

Entrümpelung said...

مشكوررررر .. موضوع ممتاز جدااا .
bookmarks
Entrümpelung Wien
übersiedlung wien

luxusumzug said...

مشكوررررر .. موضوع ممتاز جدااا .
umzug wien
umzug wien
umzug-umzug
Wohnungsrämung